[ إقامة قرية باب الشمس ]


الأربعاء 18 / 07 / 2018 - 02:59 صباحاً
         
إقامة قرية باب الشمس
l,ru lgj.l hTofhvd - - الأحد 3 / 03 / 2013 - 01:18 صباحاً
هدمت قوات الاحتلال الاسرائيلي ومستوطنون صهاينة اليوم السبت، قرية "باب الشمس" التي أقامها ناشطون فلسطينيون ومتضامنون أجانب على الأراضي المهددة بالمصادرة لصالح توسّع مستوطنة "براخا"، قرب قرية "بورين" جنوب مدينة نابلس شمال الضفة الغربية المحتلة. وقام جنود الاحتلال بهدم أكثر من 12 خيمة أقامها النشطاء وقاموا بمصادرتها، في حين استخدموا القوة في قمع الناشطين والمتضامنين الأجانب والصحفيين، حيث أطلقوا قنابل الغاز المسيل للدموع والرصاص المطاطي باتجاههم.



وقال أحد الناشطين في مواجهة الاستيطان ومصادرة الأراضي وائل الفقيه "إن أكثر من 200 ناشطاً تمكّنوا من الوصول الى منطقة "المناطير" وهي المنطقة المهددة بالاستيطان بالكامل، وشرعوا ببناء بيوتاً عليها"، وأضاف "ان رسالتنا من بناء هذا الحي هي نفس رسالة "باب الشمس" و"باب الكرامة" و"باب الحرية"، بأننا نرفض الاستيطان والمصادرة وأن هذه الأرض لنا ومن حقنا التواجد عليها والحفاظ عليها"، كما توقّع الفقيه نشوب مواجهات ما بين النشطاء والمستوطنين وقوات الاحتلال التي داهمت الحي.

هذا، وكان نشطاء فلسطينيون وأجانب قاموا صباح اليوم بتشييد قرية جديدة تعرف بـ "باب الحرية" على أراضي قرية "بورين" جنوب مدينة نابلس، شمال الضفة الغربية المحتلة، حيث نصب النشطاء عدداً من الخيام في ظروف عاصفة وماطرة، في نموذج يحاكي قريتي "باب الشمس" و"باب الكرامة"، تعبيراً عن مواجهتهم للاستيطان الذي يلف القرية.
ويحيط بقرية "بورين" عدد من المستوطنات أبرزها مستوطنة "برخاه" و"يتسهار" يسكنها أكثر المستوطنين تشدداً، يقومون باقتحام القرى الفلسطينية والاعتداء على البيوت وساكنيها، تحت حماية جيش الاحتلال.

زيارات تعليقات
تقييمات : [0]
386 0
عرض الردود
شاركنا رأيك

أدخل ناتج جمع العددين 2 و 3


الرئيسية - اتصل بنا - اعلن لدينا - ابلغنا عن مقطع صوتي او مرئي لا يعمل



النشرة البريدية

         


موقع ملتزم الإخباري

Site Go 2.0