[ للمرة الأولى: اعداد قانون للسماح لليهود بالصلاة في الأقصىى تمهيداً لاقتسامه ]


الأحد 19 / 11 / 2017 - 11:20 مساءً
         
للمرة الأولى: اعداد قانون للسماح لليهود بالصلاة في الأقصىى تمهيداً لاقتسامه
l,ru lgj.l hTofhvd - - الأحد 3 / 11 / 2013 - 12:03 صباحاً
مواجهات في مخيم شعفاط واصابة العشرات في مسيرات انطلقت في الذكرى الـ 96 لوعد بلفور المشؤوم
محافظات- الحياة الجديدة- نائل موسى - اسامة العيسة- ضمن سياسة التصعيد التي تتبعها الحكومة والأحزاب الاسرائيلية وجنود الاحتلال والمستوطنون ضد المواطنين وممتلكاتهم والمقدسات الاسلامية والمسيحية كشفت صحيفة "يديعوت احرونوت" النقاب عن قيام حزب البيت اليهودي بإعداد قانون يسمح لليهود بالصلاة في الحرم القدسي، فيما أصابت قوات الاحتلال العشرات بجروح خلال قمعها مسيرات سلمية بالضفة.
وقالت الصحيفة ان وزارة الأديان الإسرائيلية "حزب البيت اليهودي" أعدت لوائح جديدة تسمح لليهود بالصلاة في الحرم القدسي في ساعات معينة ودائمة للمرة الأولى منذ احتلال القدس عام 1967.
وأشارت إلى أن مثل هذه اللوائح يحب الموافقة عليها من قبل وزيرة القضاء تسيبي ليفني، ورئيس الوزراء بنيامين نتنياهو.
وأوضحت الصحيفة انه تخوفا من عدم إقرارها فإن "البيت اليهودي" وبالتنسيق مع رئيسة لجنة الداخلية في الكنيست ميري ريجب، سيدخلون تغييرات على قانون "المحافظة على الأماكن المقدسة"، وشمل الحرم القدسي ضمن هذا القانون، وفي هذه الحالة لا يمكن منع اليهود من الصلاة في الحرم القدسي من دافع حرية العبادة في الأماكن المقدسة.
وأكدت الصحيفة أن وزير الأديان سيقدم الاقتراح يوم الاثنين المقبل لبحثه في لجنة الداخلية في الكنيست.
من جانبها اعتبرت "مؤسسة الأقصى للوقف والتراث" ان الحديث عن هذا الموضوع في وسائل الاعلام الاسرائيلي هو بمثابة تهيئة الرأي العام المحلي والاقليمي والعالمي لتغيير الوضع في المسجد الأقصى من قبل الاحتلال.
وأكدت المؤسسة موقفها الثابت بأن المسجد الأقصى بكل مساحته، ما فوق الأرض وما تحتها، هو حق خالص للمسلمين وحدهم، ولا حق لغيرهم ولو بذرة تراب واحدة، مشيرة الى انه لن يقبل مسلم واحد على وجه الأرض بتقسيم المسجد وتحويل جزء منه الى كنيس يهودي.
من جانبها حذرت صحيفة "هآرتس" من محاولات مجموعات يمينية اسرائيلية تغيير الوضع القائم في الأقصى، مذكرة ان تأجيج التوتر في الحرم القدسي الشريف انتهى في المرة السابقة بانتفاضة. واشارت الصحيفة الى ان هذه المحاولات تعاظمت بشكل ملحوظ بتأثير زيادة قوة كتلة البيت اليهودي في الائتلاف الحكومي، لافتة الى مبادرات متنوعة بعضها مغامر وخطير لا تتم تغطيتها في الاعلام الرسمي الاسرائيلي، في حين يراقب الجانب العربي (الفلسطينيون في الأراضي المحتلة، والحركة الاسلامية في اوساط الفلسطينيين في اسرائيل، وحتى الدول العربية المجاورة) التطورات بالحرم القدسي بقلق كبير.
واندلعت مواجهات مساء أمس بين شباب مقدسيين، وقوات الاحتلال على حاجز مخيم شعفاط، ردا على توزيع اخطارات هدم ادارية على 200 بناية سكنية في المخيم والأحياء المحيطة له. ونقلت وكالة "معا" عن شهود عيان قولهم ان الشبان استطاعوا اقتحام حاجز المخيم والقاء قنبلة حارقة باتجاهه، ثم اشعلوا اطارات السيارات على مدخله، وبعد ذلك حصلت مواجهات حيث حاول جنود الاحتلال اقتحام المخيم عدة مرات، مطلقين الأعيرة المطاطية والقنابل الغازية لتفريق الشبان الغاضبين على قرارات الهدم التي وزعت الخميس على 200 بناية سكنية تؤوي 16 ألف نسمة، في مخيم شعفاط ورأس خميس ورأس شحادة، بحجة البناء دون ترخيص. وأضاف الشهود أن الشبان أفشلوا محاولة وحدة المستعربين اقتحام المخيم، واعتقال شبان.
وجرحت قوات الاحتلال ستة متظاهرين بينهم متضامنة نرويجية، وأوقعت عشرات الإصابات بالغاز المسيل للدموع خلال قمعها أمس مسيرتي بلعين والنبي صالح الأسبوعيتين ضد الاستيطان وجدار الضم والتوسع والفصل العنصري.
وخرج الأهالي في القريتين ومعهم نشطاء سلام اسرائيليون ومتضامنون دوليون، لاحياء الذكرى الـ 96 لوعد "بلفور" المشؤوم، واحتفاء بقدامى الأسرى المحررين.
وقمعت قوات الاحتلال، مسيرة المعصرة الأسبوعية، التي انطلقت، قبل ظهر أمس بمشاركة شعبية ودولية باتجاه جدار الضم والتوسع. ورفع المشاركون اللافتات المنددة بممارسات الاحتلال القمعية، والأعلام الفلسطينية، وخصص المشاركون مسيرتهم لهذا الأسبوع، لتهنئة شعبنا بالأسرى المحررين، وتهنئة الشعب الجزائري بذكرى الثورة الجزائرية، واحياء لذكرى مذبحة كفر قاسم.
وأصيب مساء أمس عدد من الشبان بحالات اغماء واختناق جراء اطلاق قوات الاحتلال المتمركزة على الحدود شرق حي الشجاعية بغزة الغاز على مسيرة جماهيرية دعا لها شباب ائتلاف الانتفاضة. واطلق جنود الاحتلال قنابل الغاز المسيلة للدموع والمياه العادمة اتجاه عشرات الشبان الذين اقتربوا من الموقع العسكري الاسرائيلي. كما اطلق جنود الاحتلال الأعيرة النارية في الهواء، ووصلت تعزيزات كبيرة للمكان.
واعتقلت قوات الاحتلال 7 مواطنين في بيتا ومواطنين اثنين من بيت أمر ومواطنا من بلدة السيلة الحارثية وشابين من عناتا.
واختطفت قوة خاصة شابا من مدينة الخليل خلال وجوده في أحد الأفران بالمدينة. وأفادت مصادر محلية، أن قوة خاصة اسرائيلية داهمت فرنا في منطقة واد الهرية بالخليل، واعتقلت الشاب عماد حمدي أبو خلف.

زيارات تعليقات
تقييمات : [0]
677 0
عرض الردود
شاركنا رأيك

أدخل ناتج جمع العددين 3 و 4


الرئيسية - اتصل بنا - اعلن لدينا - ابلغنا عن مقطع صوتي او مرئي لا يعمل



النشرة البريدية

         


موقع ملتزم الإخباري

Site Go 2.0